9747622889039722
recent
أخبار ساخنة

صانع الدمار يمنح الجوائز- ألفريد نوبل

الخط

صانع الدمار يمنح الجوائز- ألفريد نوبل

صانع الدمار يمنح الجوائز- ألفريد نوبل

ولد ألفريد نوبل في 21 أكتوبر 1833م في مدينة ستوكهولم، عاصمة السويد. أتاح والد نوبل بعد جهد وكفاح في العمل في حقل الألغام البحرية وثرائه من ذلك، فرصة تعلّم جيدة لابنه ألفريد وأخوته الثلاثة، حيث وفر لهم المدرسين الأكفاء في علوم الطبيعة والكيمياء واللغات والآداب. فما أن بلغ ألفريد السابعة عشرة من عمره حتى أتقن خمس لغات وهي السويدية، والروسية، والفرنسية، والإنكليزية، والألمانية

بنى والد ألفريد نوبل مصنعا لتصنيع مادة النيتروجلسرين شديدة الانفجار، بالقرب من مدينة ستوكهولم السويدية، وتمكن من تصنيع نحو 140 كيلو جرامًا منها، وفى عام 1864 انفجر المصنع، وتسبب الانفجار فى مقتل أخيه الأصغر إميل، وأربعة من العمال والكيميائيين بالمصنع، فقرر ألفريد ترويض مادة النيتروجلسرين، وظل يبحث ويعمل حتى تمكن فى العام 1866 من الوصول إلى اختراع الديناميت، وحصل على براءة اختراعه، فانهالت عليه طلبات شرائه من قبل المناجم والقوات المسلحة وشركات البناء، وانتشر استخدام الديناميت سريعًا فى جميع أنحاء العالم
جنى ألفريد نوبل أرباحًا طائلة من وراء بيع اختراع الديناميت، فأنشا بهذه الأرباح عشرات المصانع والمعامل فى عشرين دولة، وأصبح واحدا من أغنى أغنياء العالم، وفى البداية تصوّر “ألفريد” أنه قدم اختراعًا مفيدا سيعمل على إسعاد البشرية وحمايتها وتسهيل حياتها، ولكن مع الوقت واندلاع الحروب واستخدام الديناميت فى القتل والتخريب، ندم ألفريد نوبل على اختراعه هذا، وقرر أن يهب جزءًا من ثروته لكل من يقدّم عملا أو اختراعًا مفيدًا للبشرية، وذلك من خلال تخصيص العائدات لصالح جائزة نوبل

فى 10 ديسمبر من عام 1896، توفى ألفريد نوبل فى مدينة “سان ريمو” الإيطالية، مات وحيدًا، تاركا ثروة ضخمة قُدِّرت حينها بحوالى 30 مليون كورونا سويدية، ووجدوا لديه وصية يوصى فيها باستثمار الجانب الأكبر من ثروته فى مشروعات ربحية، يُستخدم ريعها فى منح خمس جوائز سنوية لأكثر أشخاص أفادوا البشرية، وذلك فى مجالات حدّدها بنفسه، وهى: السلام العالمى، والكيمياء، والفيزياء، والطب  والأدب، ليكفّر بهذا عن خطأ اختراعه للديناميت
 ويتم منح الجوائز في حفل رسمي ضخم يقوم ملك السويد فيه شخصياً بالإشراف على تسليم الجوائز للفائزين وذلك في العاصمة السويدية ستوكهولم في اليوم الذي يوافق ذكرى وفاة ألفريد نوبل وذلك في 10 [ديسمبر] من كل عام ، ويتم تسليم جائزة نوبل للسلام في قاعة مجلس مدينة اوسلو بالنرويج وذلك وفقاً لوصية نوبل ، ويتم منح هذه الجائزة للأشخاص والمنظمات على حد سواء ومن الممكن أن تكون مناصفة بين شخصين أو بين شخص ومنظمة أو لمنظمة فقط ، وتتمثل الجائزة في مبلغ مالي ضخم يمنح بشيك ، وميدالية ذهبية تحمل وجه نوبل بالإضافة لشهادة تقدير.

وبعد أن اجتهد في مداواة هذا الجرح بمنحه جائزة نوبل كنوع من المصالحة ، والتكفير عن الذنب ، وكنوع من التشجيع ، والتحفيز للتميز ، والتقدم في المجالات العلمية ، والسلمية.

تم تحويل هدا المقال الى فيديو من قبل قناة المحترفون شخصيات 



ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة